الفيصلي يسير بخطى ثابتة نحو تحقيق اللقب 34

img

حقق الفيصلي فوزاً مهماً على فريق الحسين إربد بهدفين دون مقابل، في المباراة التي جمعتهما مساء السبت على ستاد الأمير الحسن في إربد، ضمن الجولةالتاسعة عشر من بطولة دوري المناصير الأردني للمحترفين.

وأحرز أهداف للفيصلي كل من التونسي هشام السيفي بالدقيقة ومهدي علامة وعزز الفيصلي بهذا الفوز صدراته لترتيب البطولة ورفع رصيده إلى “44 نقطة”، ووسع الفارق إلى أربع نقاط عن أقرب مطارديه، فيما تجمد الحسين إربد بالمركز السابع برصيد “23” نقطة.

مجريات اللقاء :

 الشوط الأول :
بدأ الفيصلي اللقاء ضاغطاً وأجبر فريق الحسين على اللعب في مناطقه، وبدأ بشن حملاته الهجومية باحثاً عن تسجيل الأهداف وتأمين نقاط الفوز.

وكانت البداية من تسيدية سالم العاجالين التي تصدى لها الحفناوي وتبعةده أنس بني ياسين برأسية مرت بجوار القائم الأيمن، وتمكن الفيصلي عند الدقيقة 16 من ترجمة أفضليته عندما بعدما تسلم السيفي كرة ذكية من المتألق عمر هاني داخل منطقة الجزاء وسددها لتسكن شباك الحفناوي وسط غفلة دفاعية.

وعاد عمر من جديد وبمجهود فردي ليسدد كرة بعد أن إنفرد بالحارس لكنه أبعد الكرة ولينتهي الشوط الأول بهدف دون مقابل.

 الشوط الثاني :

مع بداية الشوط الثاني، حاول الحسين تعزيز القدرات الهجومية للفريق وقام ببعض التبديلات وتحصل على العديد من الركلات الركنية لكن الدفاعية المتميزة للاعبي الفيصلي حالت دون التسجيل.

فيما دفع العوضات بأنس الجبارات مكان عمر هاني في لفرض السيطرة على منطقة الوسط في ظل محاولات لاعبي الحسين للتقدم.

وكاد المتألق مهدي علامة أن يعزز النايجة بعد إنفراد مع الحارس البديل وحاول وضع الكرة من فوق الحارس لكن مسامح تدخل وأنقذ المرمى، وأهدر العرسان هدفاً بعد أن تسلم تمريرة ذكية من يوسف عبد الرحمن داخل منطقة الجزاء لكنه سددها أرضية بجوار القائم.

وعاد الفيصلي بعد ذلك للتحكم في الكرة بعد أن شهدت الدقائق الأولى أفضلية لفريق الحسين، لامتصاص اندفاع المنافس، وقبل نهاية اللقاء تسلم العرسان كرة وتوغل في مناطق الخصم ليواجه المرمى ويسدد كرة أرتطمت بالقائم الأيمن، ليعود بعد ذلك ويقطع كرة من منتصف الملعب وينطلق بها ويمررها لمهدي علامة الذي تمكن من تسجيل الهدف الثاني عند الدقيقة “95”، ليعلن الحكم عقب ذلك صافرة النهاية بفوز الفيصلي بهدفين دون مقابل.

الكاتب Faisalyscjo

Faisalyscjo

مواضيع متعلقة

اترك رداً