الفيصلي ينتصر على الأهلي المصري تكتيكياً

img

حقق الفيصلي فوزاً مهماً في المباراة الإفتتاحية أمام فريق الأهلي المصري.

بدأ الفيصلي اللقاء مهاجماً في أول عشر دقائق من المباراة، ومن ثم تراجع وأعتمد على الهجمات المرتدة والكرات الطويلة معتمداً في ذلك على الأطراف يوسف الرواشدة وأحمد سريوة والمهاجم البولندي لوكاس.

خط وسط الفيصلي كانت له الكلمة العليا في اللقاء بفضل الثنائي بهاء عبد الرحمن الذي كانت جميع هجمات الفريق تمر من خلاله، وسانده المحترف السنغالي دومينيك ميندي الذي كان أكثر من قطع كرات في اللقاء.

خط الدفاع التي أثبت أنه منظم بشكل جيد ووقف في وجه المد الهجومي الأحمر، ومنعه من مبتغاه الذي بحث عنه طوال المباراة، وكسر كل هجماته، إضافة إلى تألق حارس المرمى معتز ياسين وخصوصاً في الشوط الثاني بعدما إستعاد توازنه وثقته في نفسه المفتقدة في الشوط الأول.

ومع بداية الشوط الثاني قام المدير الفني نيبوشا بالزج باللاعب خليل بني عطية مكان اللاعب أحمد سريوة، وبعد دقائق من بداية الشوط كان للفيصلي ما أراد عندما إستغل رجل اللقاء اللاعب يوسف الرواشدة خطأً دفاعياً من مدافع الأهلي المصري ليسكن الكرة في الشباك عند الدقيقة 55 من اللقاء، ومن ثم بدأ المد والجزر بين الفريقين، فشهدنا هجمة هنا وأخرى هناك، ومن ثم قام المدير الفني بإخراج المحترف الليبي أكرم الزوي والزج باللاعب بلال قويدر ليحكم قبضته أكثر على وسط الميدان، وكان له ما أراد، وأنهى اللقاء بتحقيق الفوز بهدف مقابل لا شيء على الأهلي المصري.

لقطة الهدف بالصور :

 

شاهد هدف اللقاء :

 

الكاتب Faisalyscjo

Faisalyscjo

مواضيع متعلقة

التعليقات مغلقة