مدربين النادي

0 alfaisalyscjo

مدربين النادي

مدربين النادي الذين صنعوا الامجاد والبطولات، الذين تعاقبوا على قيادة فريق الفيصلي
ولم يفشل واحد منهم وتالياً قائمة المدربين :

رشاد المفتي

أول المدربين الذين قادوا الفيصلي إلى جانب أنه كان لاعباً أيضاً
وفي عهده فاز الفيصلي بأول بطولتين للدوري عام 1944م و 1945م .

شحادة موسى

صاحب الرقم القياسي لقيادة الفيصلي إذ بلغت نحو (14) عاماً بدأت من عام 1954م
وحتى مطلع عام 1970م وإزدوجت مهمته بين لاعب ومدرب لفترة زمنية أيضاً،
وفي عهده كان الفيصلي في أوج عطائه فإحتكر بطولة الدوري من عام 1959م
وحتى نهاية فترة عمله به.

السادة نبيل حمارنه، أديب فاخوري، محمد سعد الشنطي، عبدالرؤوف الكيلاني

 

 

 

 

تعاقبوا على تدريب الفيصلي لفترات زمنية متقطعة إنحصرت في أعوام 1970م
وحتى عام 1972م و لم يخرج لقب البطولة في عهدهم مع الفريق.

محمد عوض

قاد الفيصلي على فترتين، الأولى بدأت مع مطلع عام 1972م أي بعد فترة قصيرة جداً من إعتزاله كلاعب
وحتى عام 1980م وعاد من جديد مع بداية عام 1986م، وفي عهده واصل الفيصلي فرض سطوته على
لقب الدوري ففاز بها أعوام 1972 ، 1973 ، 1974 ، 1976 ، 1977 ، 1986 ومعه أيضاً فاز الفيصلي
بأول بطولة لكأس الأردن عام 1980 وبطولة الدرع عام 1987.

مظهر السعيد

أشرف على تدريب الفيصلي مع عام 1981م وحتى بداية 1985 وفي عهده فاز الفيصلي بأول بطولة للدوري
في عقد الثمانينات بعد أن غاب عنه اللقب (6) سنوات و كان ذلك في عام 1983 وفاز أيضاً بأول كأس
للكؤوس 1981 وإحتفظ به في العام التالي 1982، وللمرة الثالثة عام 1984 مثلما فاز الفيصلي بعهده
ببطولة كأس الأردن مرتين متتاليتين عام 1982 و 1983.

أحمد حسن

هو أول مدرب من الخارج يقود الفيصلي، المدرب المصري أحمد حسن قاد تدريب الفيصلي لعام واحد فقط
ومعه فاز الفيصلي ببطولة الدوري 1985 وكأس الكؤوس 1986.

عدنان مسعود

قاد الفيصلي بعد رحيل المدرب المصري أحمد حسن في عام 1986
لفترة بسيطة قبل أن يصبح مساعد مدرب في النادي الفيصلي.

محمد عوض

عاد المدرب القدير محمد عوض لقيادة الفيصلي وحقق مع مجيئه بطولة الدوري لعام 1986
وقاد الفيصلي لتحقيق أول بطولة لدرع الإتحاد في تاريخه عام 1987.

مظهر السعيد

عاد شيخ المدربين مظهر السعيد لقيادة الفيصلي وحقق معه بطولة الدوري 1988 وكأس الأردن لعام 1989.

عدنان مسعود

قاد عدنان بعد عودته من جديد الفيصلي لتحقيق دوري عام 1990.

مظهر السعيد


عاد بعد ذلك السعيد لقيادة الفيصلي من جديد وحقق الفيصلي في عهده نتائج مميزة ولافتة .

نهاد صوقار

قام بالإشراف على تدريب الفيصلي لفترة وجيزة عام 1997.

محمد اليماني

بدأ مشواره بالتدريب منذ عام 1998 وحقق نتائج لافتة بتحقيق لقب الدوري
لخمس مرات متتالية وقدم الفيصلي أداء طيب في البطولات الخارجية في عهده أيضاً.

خالد عوض

قاد الفيصلي لفترة بسيطة.

برانكو

إستطاع المدرب اليوغسلافي أن يقود للفيصلي للفوز في أول بطولة قارية
وذلك بعد الفوز بكأس الإتحاد الآسيوي عام 2005.

السعيد و اليماني

تنقل هذان المدربان كثيراً، و كانا جاهزان عندما يطلبهم النادي الفيصلي
فكانوا يدربون الفيصلي بين كل فترة وأخرى.

عدنان حمد

المدرب العراقي المعروف بدأ مع الفيصلي عام 2006، وصل معه الفيصلي لنهائي دوري أبطال العرب عام
2007 وتوج الفيصلي معه بكأس الإتحاد الآسيوي 2006 وكأس الأردن 2007 .

علاء نبيل

المدرب المصري الذي درب الفريق بفترة وجيزة
وتمت إقالته بسبب النتائج المتذبذبة للفيصلي عام 2008.

نزار محروس

جاء المدرب السوري مع بداية عام 2009 ولكن مستوى الفريق المتواضع جعل إقالته أمر حتمي.

ثائر جسام

المدرب العراقي الذي بدأ مشواره في عام 2009 حقق الفيصلي معه بطولة الدرع
إلا أنه لم يحقق النتائج الجيدة في الدوري ليتم إقالته.

مظهر السعيد

بعد إقالة جسام تم الإستعانة بخبرات مظهر السعيد الذي حقق معه الفيصلي
نتائج إيجابية كانت كفيلة بمساعدة اليماني بتتويج الفيصلي بلقب الدوري.

أكرم سلمان

المدرب العراقي أكرم لم يحقق نتائج إيجابية مع الفيصلي ليتم إقالته في شهر أكتوبر من عام 2010 .

محمد اليماني

بدأ مشواره بالتدريب منذ عام 1998 وحقق نتائج لافتة بتحقيق لقب الدوري لخمس
مرات متتالية وقدم الفيصلي أداء طيب في البطولات الخارجية في عهده أيضاً.

ثائر جسام

عاد من جديد لقيادة النادي الفيصلي حقق خلالها نتائج إيجابية من خلال الفوز بلقب بطولة الدرع
وإخراج أفضل ثلاث فرق في الأردن من كأس الأردن و الوصول إلى النهائي، والسيطرة على
المركز الأول من بدأ الدوري الأردني وحتى إقالته، أقيل بسبب التعادل مع الإتحاد السوري في عمان في كأس الإتحاد الآسيوي.

راتب العوضات

وقع اللاعب السابق لنادي الفيصلي الكابتن راتب العوضات لتدريب الفيصلي في مارس 2012
وأنتهى عقده في نوفمبر 2012.

علي كميخ

بدأ علي كميخ اللعب مع نادي النصر السعودي حيث برزت موهبته مع النصر وسط وفرة
النجوم في الفريق الأصفر، ونجح في حجز مكان ضن تشكيلة الفريق الاساسية، توقف علي كميخ
عن الركض وأعلن اعتزاله الكرة بعد مشوار قصير حفر من خلاله إسمه في تاريخ النصر كأحد أفراد
الجيل الذهبي للنادي، وقع لتدريب النادي الفيصلي بتاريخ يونيو 2013 وإنتهى عقده في أكتوبر 2013.

راتب العوضات

يعتبر العوضات أحد اللاعبين السابقين بصفوف الفيصلي والمنتخب الأردني
وسبق له تدريب الفيصلي في سنوات مضت.

جمال أبو عابد، وثائر جسام وبرانكو

في البداية تم الإستعانة بلاعب الفيصلي وكابتن الفريق السابق جمال أبو عابد لكنه
لم يستمر مع النادي بسبب الخلافات الادارية مع النادي، ثم إستلم المهمة المدرب
العراقي ثائر جسام وساعده لاعب الفيصلي هيثم الشبول ولكن تمت إقالتهم بعد النتائج السلبية
التي قدموها، ثم إستلم الفريق المدرب اليوغسلافي برانكو وساعده لاعب الفيصلي سابقاً
عدنان عوض وكانت بدايتهم جيدة حيث عادوا بالفريق إلى طريق الإنتصارات
لكن هذه الفترة لم تدم طويلاً فكان قرار إقالتهم

الكاتب alfaisalyscjo

alfaisalyscjo

التعليقات مغلقة